تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
الجمعة 02 محرم 1439
كلمة معالي الرئيس

    من نعم الله تعالى علينا أن أرسى في الأرض شريعة العدل وإقامة القسط بين الناس بالعدل والإحسان, ولما كان من شأن إقامة العدل والفصل في مظالم الناس تحقيق مقاصد الشريعة الكبرى, كانت دواوين القضاء عبر العصور شاهداً على مكانة ودور  هذه المهنة السامية والعظيمة.

    إن ديوان المظالم وهو الجهة القضائية المستقلة للفصل في القضاء الإداري, مر بمراحل متعددة منذ نشأته عام ١٣٧٤ هـ حينما كان شعبة في ديوان مجلس الوزراء, وإلى يومنا الحاضر وهو يشهد نقلات مستمرة, يحتمها القيام بواجبه الشرعي بالفصل في المظالم ورد الحقوق لأهلها.

    إن التطور الذي يسير فيه ديوان المظالم بمرافقه القضائية ومنهجية عمله, يأتي في إطار منظومة عمل تطوير القضاء في المملكة العربية السعودية, برعاية واهتمام من لدن قيادة هذه البلاد المباركة, ومن خلال مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء, الذي يساهم في تطوير آليات وتقنيات القضاء العام وديوان المظالم في شتى المجالات.

    وما هذه البوابة الإلكترونية الجديدة لديوان المظالم إلا نتاج التطور الذي ننشده, بما يحقق تطلعات كافة مرتادي هذه البوابة والمستفيدين من خدماتها, والتي حرصنا فيها على تقديم الخدمات الإلكترونية عبر البوابة بمظهر جديد يوفر سهولة الوصول للمعلومات والخدمات المقدمة.

رئيس ديوان المظالم

التقييم
آخر تحديث 10/07/1436 09:45 ص